أهم الأحداثاخر الأخباردولي

إسبانيا تلغي زيارة للملك خوان كارلوس إلى سبتة ومليلية

ألغت الحكومة الإسبانية، زيارة كانت مرتقبة لعاهل البلاد خوان كارلوس، إلى مدينتي سبتة ومليلية (تابعتان لمدريد وتطالب الرباط باسترجاعهما).
وقالت صحف إسبانية، الاثنين، إن القصر الإسباني تراجع عن إدراج مدينتي سبتة ومليلية، في أجندة زيارات الملك، بعد رفع حالة الطوارئ الصحية.
وأضافت أن سبتة ومليلية، كانتا ضمن برنامج زيارات العاهل الإسباني، حتى مساء الجمعة الماضي، قبل أن تتدخل الحكومة.
وأوضحت الصحف الإسبانية، أن إلغاء زيارة المدينتين الواقعتين شمالي المغرب، جاء لـ”تجنب رد فعل غاضب من الرباط”.
وحتى الساعة 15.30 تغ، لم تعقب السلطات الإسبانية على ما نشرته وسائل الإعلام.
يما قال العمراني بوخبزة، أستاذ العلاقات الدولية وعميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية بمرتيل بالمغرب، إن “زيارة الملك الإسباني تكون بمبادرة من الحكومة، لأن الملك يسود ولا يحكم، والحكومة من تتحمل المسؤولية السياسية لتصرفات الملك”.
وأضاف بوخبزة في حديثه للأناضول: “السلطات المغربية سبق لها أن عبرت عن رفضها لزيارة خوان كارلوس إلى مدينة مليلية المحتلة، حدث ذلك عام 2007، وهي آخر زيارة لعاهل إسباني لإحدى المدينتين”.
وزاد الخبير المغربي: “إعادة النظر في برمجة الزيارة، يندرج في إطار الرغبة في عدم تعكير صفو العلاقات الثنائية، التي تمر من مرحلة مهمة جدا”.
وتابع: “الحكومة الإسبانية تعي جيدا أهمية تثمين العلاقة بالمغرب، وعين العقل أن يتم إلغاء الزيارة، في الوقت الذي توضع جميع القضايا الخلافية جانبا”.
وتخضع سبتة ومليلية للنفوذ الإسباني، رغم وجودهما أقصى الشمال المغربي، وتقول الرباط إن المدينتين محتلتين من إسبانيا، التي شيدت جدارا بارتفاع 6 أمتار لمنع تدفق المهاجرين غير الشرعيين إليهما.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق