رياضة

إصابة 38 عون أمن خلال مقابلة الترجي الرياضي التونسي والنجم الرياضي الساحلي

أعلنت وزارة الداخلية، أن 38 عون أمن أصيبوا في حصيلة أولية، خلال مقابلة كرة القدم التي جمعت اليوم الخميس فريقي الترجي الرياضي التونسي والنجم الرياضي الساحلي، في الملعب الاولمبي برادس (ولاية بن عروس).
وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، أن الإصابات المختلفة التي تعرض لها الأعوان كانت نتيجة رميهم من طرف بعض الجماهير بالحجارة والكراسي وأحواض وقنوات دورات المياه وقطع حديدية تمّ تهشيمها واقتلاعها من الملعب ورمي الأعوان بها.

وأضافت أن رمي عدد من الشماريخ المشتعلة على أعوان الأمن المكلفين بتأمين المقابلة، أدى الى إصابة عون حماية مدنية وعون أمن بحروق مختلفة، مذكرة ان الوحدات الامنية عثرت خلال عملية تفتيش أرجاء الملعب الأولمبي برادس أمس الاربعاء، على عدد من الشماريخ مخفية تحت المدارج.
وأكدت أنه تمّ نقل 16 عون أمن إلى مستشفى الإصابات والحروق البليغة ببن عروس، وثلاثة آخرين إلى مستشفى قوات الأمن الداخلي بالمرسى، وعون واحد إلى مستشفى شارل نيكول بالعاصمة لتلقي العلاج، في حين تولت وحدات الحماية المدنية إسعاف البقية على عين المكان، وتمكينهم من تساخير للقيام بالفحوصات الطبية اللازمة.
كما أفادت بأن مجموعة من الجماهير، تعمدت إلحاق أضرار كبيرة ببعض مرافق الملعب، وقيامها بتكسير وخلع الأبواب المؤدية إلى أرضية الملعب بغاية اكتساحها، لولا تدخل أعوان الأمن في الوقت المناسب ومنعهم من ذلك.
وذكرت الوزارة، أن تعاطي أعوان الأمن مع المعتدين كان في أعلى درجات ضبط النفس وبحرفية عالية، تحت إشراف مسؤولين أمنيين سامين على عين المكان، داعية في هذا الإطار كافة الأطراف، إلى مزيد تأطير الجماهير والتحلي بالميثاق الرياضي، وتطبيق القانون لضمان حسن سير المقابلات الرياضية في أحسن الظروف، والابتعاد عن كل مظاهر العنف بالملاعب والتي لا تمت للرياضة بصلة.

يذكر أن مباراة كرة القدم التي جمعت الفريقين إنتهت بنتيجة التعادل، وشهدت أعمال عنف و إحتجاجات على خلفية آداء حكم المباراة .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق