أهم الأحداثاخر الأخباروطني

الأميرال كمال العكروت يرد على تصريحات عبير موسي

قال الأميرال كمال العكروت المتقاعد في رده على الإشارة في بعض وسائل الإعلام مؤخرا، إنه مواطن تونسي وقد عمل طيلة مسيرته تحت راية الوطن بشرف وعزة وأمانة،ولا راية لي الا راية الوطن ويتقاسم نفس الأهداف مع مجموعة نيرة من النساء والرجال والشباب الذين يرغبون في إصلاح وطنهم و يتشارك معهم في أفكار حقيقية وإصلاحية هادفة نطمح لتجسيدها في برنامج واضح للشعب التونسي.

وإعتبر العكروت في تدوينة على حسابه بموقع فايسبوك، أن التعبير والعمل من اجل تونس المهابة والمزدهرة ليس امتيازا لأحد، بل هو حقّ وواجب مقدّس محمول عليّ وعلى الوطنيين والديمقراطيين بمختلف مشاربهم، مشيرا إلى أن رؤيته لتونس تكمن في التقدم والنماء والديمقراطية وقيم الجمهورية وليس السير  بتونس إلى الخلف بالإرتهان والسيادة المنقوصة و “الاعانات المذلّة”، وفق تعبيره.

وأكد كمال العكروت أن العمل السياسي الحزبي ليس من اهتماماته لأنّه يرد الحفاظ على حريته في القول وفي العمل مع الوطنيين والديمقراطيين والتقدميين مهما كانت مواقعهم، على حد قوله.

وقال العروت ” لن أسقط ابدا في الانخراط في السياسات الرثة التي تشتغل بالمؤامرات والاشاعات السخيفة وهتك الأعراض وخلق الفتن الوهمية بين مكونات التيار الوطني والتقدمي…الانحطاط ليس قدرنا …”.

يذكر أن  رئيسة الحزب الدستوري عبير موسي إتهمت الأميرال المتقاعد كمال العكروت بمحاولة إزاحتها من الحزب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق