أهم الأحداثاخر الأخباراقتصاددولي

البطالة ترتفع في بريطانيا بسبب كوفيد-19

بدأ معدل البطالة يرتفع في بريطانيا حيث يتوقع خبراء الاقتصاد تسارع زيادته في الخريف في وضع يشكل ضغطا على الحكومة المدعوة إلى التحرك لحماية الوظائف.

وبلغ معدل البطالة 4,1% خلال الأشهر الثلاثة حتى نهاية جويلية، مقابل 3,9% خلال الأشهر الثلاثة حتى نهاية جوان ، جراء العزل الذي فرض في الربيع لمكافحة فيروس كورونا المستجد وفق ما أفاد المكتب الوطني للإحصاء الثلاثاء.

وأضاف المصدر أن عدد الأشخاص الذين طلبوا مخصصات بطالة بلغ 2,7 مليون في أوت في بريطانيا في ارتفاع يتجاوز 120% منذ مارس.

وزاد عدد العاطلين من العمل ب104 الاف شخص خلال سنة وصولا إلى 1,4 مليون للأشهر الثلاثة حتى نهاية جويلية بعد عمليات الصرف بسبب الوباء ورغم المساعدات الحكومية الكبيرة.

واعلن مدير الاحصاءات الاقتصادية في المكتب الوطني للإحصاء ديرين مورغان “بدأت بعض آثار الفيروس تتراجع في جويلية  مع إعادة فتح بعض قطاعات الاقتصاد”، “لكن البطالة والتسريح زادا في المقابل في أوت ما يثبت أن لفيروس كورونا وقعا كبيرا على عالم الأعمال”.

وتعمد قطاعات تأثرت كثيرا بالوباء كالطيران أو تجارة المفرق إلى صرف جماعي، حتى وان كان عمالقة البيع على الانترنت كأمازون أو شبكات السوبرماركت التي تزيد مبيعاتها الالكترونية تعلن توظيف الآلاف.

وكانت خدمة توصيل طلبات الطعام من القطاعات النادرة التي استفادت من تدابير العزل، واعلنت مجموعة “دومينوز بيتسا” الثلاثاء توظيف خمسة آلاف شخص اضافة إلى الستة آلاف منذ بدء تفشي الوباء فضلا عن ألف وظيفة موقتة مدعومة للشباب في إطار برنامج “كيكستارت” الذي أطلقه وزير الخزانة البريطاني ريشي سوناك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق