اقتصاد

الشريف يطالب بتفعيل الدبلوماسية الاقتصادية لتحسين نسب التصدير

قال رئيس منظمة كوناكت طارق الشريف في تصريحات اعلامية  أن ما يعيق التصدير الى الخارج هو عقلية السوق الداخلية التي تمثل مصدر راحة وربح سهل لأصحاب المؤسسات في حين انه من الضروري الأخذ بعين الاعتبار المنافسة التي تغري المستهلك التونسي وهو ما يتطلب تطوير حجم معاملات المؤسسات التونسية من التصدير.

وأشار طارق الشريف الى أن المشاكل المعيقة الأخرى للتصدير أيضا هي أن 92% من المؤسسات ذات حجم صغير أو متوسط وتشغل بين 5 الى 20 شخصا يتولون كل المهام.

واعتبر أن توسعة السوق التونسية يتطلب الاتجاه للتصدير الذي وصفه بالضرورة الحياتية لتونس، داعيا الى تذليل الصعوبات أمام المؤسسات وخاصة الجانب الإداري والتمويل.

وأشار الى وجود مشاكل أخرى تهدد المؤسسات المتجهة للتصدير وهي مخاطر خلاص المواد في بعض البلدان ومنها المجاورة التي تغير قراراتها بعدم دخول بعض المواد على أرضها وهي خسائر تتكبدها المؤسسة.

ودعا الشريف الدولة إلى دعم المؤسسة ليس ماديا فقط بل من خلال فتح الأبواب للدبلوماسية الاقتصادية وتوسعة المؤسسات التونسية في الخارج ومن الإجراءات المساعدة لذلك فتح البنوك التونسية لفروع لها في بلدان خارجية عملا بنجاح التجربة المغربية في هذا المجال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق