أهم الأحداثاخر الأخبارتقاريرثقافةدوليوطني

“القومي الإسلامي” يطالب برفع وتيرة رفض التطبيع مع إسرائيل

طالب “المؤتمر القومي الإسلامي”، أحد أكبر الجهات العربية الداعمة للقضية الفلسطينية، السبت، برفع وتيرة رفض التطبيع مع إسرائيل، غداة إعلان الاتفاق على التطبيع بين المنامة وتل أبيب. واعتبر “المؤتمر القومي”، في بيان، أن تطبيع البحرين العلاقات مع إسرائيل، “طعنة في ظهر شعب فلسطين العظيم”.
وطالب أحرار الأمة والعالم بـ”رفع وتيرة التصدي للمتآمرين (..) والانخرط في معركة تحرير فلسطين، كل فلسطين”، دون تفاصيل بشأن إتمام ذلك.
وأكد أهمية المزيد من التشبيك والتنسيق بين داعمي القضية الفلسطينية.
والجمعة، أعلنت البحرين، التوصل إلى اتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل، برعاية أمريكية، لتلحق بالإمارات التي سبق واتخذت خطوة مماثلة في 13 أوت الماضي.
ومن المتوقع إجراء مراسم توقيع الاتفاقين، الثلاثاء المقبل، في البيت الأبيض بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزيري الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، والبحريني عبد اللطيف الزياني.
و”المؤتمر القومي الإسلامي”، منظمة تأسست عام 1994، مقرها الرباط، وتضم شخصيات عربية وإسلامية، ويسعى لحشد طاقات الأمة لتحقيق مشروعها الحضاري في تحرير فلسطين والأراضي العربية المحتلة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق