اخر الأخباركوروناوطني

المستشفى العسكري بصفاقس: إحداث وحدة “إنعاش كوفيد” ثانية بعد بلوغ نسبة إشغال أسرّة الأكسيجين والإنعاش طاقتها القصوى

أعلنت الإدارة الجهوية للصحة بصفاقس اليوم الجمعة عن إحداث وحدة “إنعاش كوفيد” ثانية بالمستشفى العسكري الميداني الجديد بصفاقس بعد بلوغ نسبة إشغال أسرة الأكسيجين والإنعاش لمرضى “كوفيد” في الوحدات الاستشفائية العمومية طاقتها القصوى.

وأوضح المكلّف بتسيير المستشفى العسكري الميداني بصفاقس العقيد سليم باكر السافي أن طاقة قسم الإنعاش مرّت بفضل هذه الإضافة من 11 إلى 17 سريرا، مشيرا إلى أنه يجري العمل على تدعيم هذا القسم حيث تتوفّر التجهيزات لذلك في انتظار توفّر الموارد البشرية خاصة من الأطباء والإطارات شبه الطبية، مؤكّدا أن الهياكل الصحية تنكب حاليا على هذا المشغل.

وتفيد الإحصائيات التي نشرتها الإدارة الجهوية للصحة على صفحتها الرسمية إلى تجاوز نسبة إشغال أسرّة الأكسيجين والإنعاش لمرضى “كوفيد” طاقتها القصوى في الوحدات الاستشفائية العمومية حيث بلغ عدد المقيمين بوحدات الإنعاش 36 مريضا (على مجموع 34 سريرا كطاقة إيواء قصوى) وعدد المقيمين بقسم “كوفيد أكسيجين” 188 مريضا (على مجموع 174 سريرا كطاقة إيواء قصوى). في المقابل لا تزال نسيبة الإشغال في القطاع الخاصة في حدود 48 بالمائة أي بمجموع 97 مريضا يقيمون حاليا في المصحات التي تبلغ طاقتها القصوى 206 سريرا.

من جهته دعا مدير الصحة الوقائية بالإدارة الجهوية للصحة بصفاقس الدكتور محمد مخلوف إلى ضرورة أن توجّه كل الوحدات الاستشفائية في الوقت الراهن جهودها إلى اقتناء الأكسيجين كحاجة ملحّة وقصوى، مشيرا إلى أهمية الإمكانيات التي يمكن ان توفرها المستشفيات الجهوية في المعتمديات مثل قرقنة وجبنيانة والمحرس وبئر علي في تخفيف الضغط والاستجابة لحاجيات أسرة الأكسيجين التي أفرزها الصعود الكبير لانتشار الوباء بشكل صار يهدد المنظومة الصحية وقدرتها على استيعاب المصابين.

وشدّد أيضا على ضرورة تضافر جهود القطاع العام والخاص في توفير الموارد البشرية اللازمة لمجابهة الضغط الذي يعرفه مركزا التلقيح بصفاقس وساقية الداير، مؤكّدا ضرورة دخول المراكز المحلية في المعتمديات حيز الاستغلال بضمان نسق افضل لعملية التلقيح المضاد للوباء.

ودعا إلى ضرورة توفير كل المستلزمات وتركزيز كل الجهود على هذه المراكز وشملها بالغحاطة اللازمة من حيث التأطير والتعقيم والتنظيف وتوفير الموارد البشرية واللوجيستية اللازمة.

وات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق