أهم الأحداثاخر الأخبارحصريوطني

النقابة الوطنية لأعوان وإطارات العدلية تدعو رئيس الجمهورية إلى تحميل المسؤوليات حول هذا الموضوع

تبعا للكلمة التي ألقاها  رئيس الجمهورية قيس سعيّد اليوم الاربعاء 22 جويلية 2020  والتي أشار فيها إلى  وجود “فساد في القضاء” أصدرت  النقابة الوطنية لأعوان وإطارات العدلية بلاغا دعت فيه رئيس الجمهورية إلى تحميل المسؤوليات .فإن النقابة الوطنية لأعوان وإطارات العدلية :
وجاء في البلاغ الموّقع من رئيس النقابة حطاب بن عثمان والذي حصل موقع الرأي العام  على نسخة منه ،  أنها تدعو  رئيس الجمهورية إلى تحميل المسؤوليات وأن في قول سيادته ” غاب المحضر هذه الأيام من ملفات المحكمة الابتدائية بتونس” هو اتهام لكل العاملين بالمحكمة الابتدائية بتونس وخاصة كتبة المحاكم بإعتبارهم المؤتمنين على الملفات وحفظها.
كما ذكّرت النقابة  في بلاغها  رئيس الجمهورية بمقتضيات الفصل 23 من مجلة الاجراءات الجزائية الذي ينص  على أنه “لكاتب الدولة للعدل أن يبلغ إلى الوكيل العام للجمهورية الجرائم التي يحصل له العلم بها وأن يأذنه بإجراء التتبعات سواء بنفسه أو بواسطة من يكلفه أو بأن يقدم إلى المحكمة المختصة الملحوظات الكتابية التي يرى كاتب الدولة للعدل من المناسب تقديمها.”
وأكدت النقابة في بلاغها على  أن كتبة المحكمة الابتدائية بتونس لا يتحملون مسؤولية “غياب” الملف موضوع كلمة رئيس الجمهورية ولا علم لهم بمآله وتدعو السيد وكيل الجمهورية بالمحكمة المذكورة إلى اصدار بلاغ لتوضيح المسألة.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق