اخر الأخباروطني

انذار للسلطات بثلاث أيام في قبلي من قبل عمال البستنة

أكّد الكاتب العام المساعد للاتحاد الجهوي للشغل المكلّف بالوظيفة العمومية عبد الجليل بوعزّة صباح اليوم الخميس في تصريح اعلامي أنه بعد الاتّصال بالمركزية النقابية وبالسلط الجهوية في ولاية قبلي تقرّر إمهال هذه السلط مدة يومين او ثلاثة ايام لايجاد حلّ لإشكالية عملة شركة البيئة والغراسات والبستنة وأوّلها صرف أجور ثلاثة اشهر قبل عقد هيئة ادارية جهوية للاتحاد والتي ستقرّر شكل التحركات احتجاجية التي سيتم تنفيذها والتي قد تصل الى حدود تنفيذ اضراب عام جهوي في صورة تواصل تجاهل مطالب المحتجين.
وأضاف بوعزّة ان كافة الخيارات النظالية مطروحة للدفاع على حقوق منظوريهم بما في ذلك الاعتصام أمام حضائر وحقول إنتاج المحروقات في الجهة محمّلا السلط الجهوية والمركزية المسؤولية في كافة ما ستؤول اليه الاوضاع جراء الاحتقان الكبير الذي باتت عليه الاوضاع.
ومن ناحيته اوضح كاتب عام النقابة الاساسية لشركة البستنة في قبلي الهادي لحمر  أنهم ورغم الظروف المناخية المتقلّبة فان العملة يواصلون لليوم الرابع على التوالي الاعتصام أمام مداخل مقر الولاية مع اعتماد خيار التهدئة الظرفية في الاحتجاجات بنيّة تمكين السلط الجهوية من فرصة لإيجاد حلّ لإشكالية التاخر في صرف الاجور ومختلف الإشكاليات التي تعترض شركة البيئة والغراسات والبستنة.
وأشار الهادي لحمر الى وجود بعض المبادرات التي تلمّح الى إمكانية عقد جلسة تفاوضية قريبا، مؤكدا انه لن يكون هناك تفاوض مع أيّ طرف قبل صرف أجور الاشهر الثلاثة المتاخرة للعملة الذين باتوا عاجزين عن توفير لقمة عيشهم.
يشار الى ان عملة شركة البيئة والغراسات والبستنة دخلوا منذ يوم الاثنين الماضي في تنفيذ سلسلة من التحركات الاحتجاجية بمحيط مقر الولاية وداخل هذا المقر تخللتها بعض المناوشات مع الوحدات الامنية التي استعملت الغاز المسيل للدموع يوم الثلاثاء لتفريقهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق