اخر الأخباروطني

تراجع نسق الاعتداءات على الصحفيين بصفة ملحوظة

أصدرت وحدة الرصد بمركز السلامة المهنية بالنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ، اليوم الثلاثاء، تقريرها لشهر أفريل 2021، والذي شهد تراجع نسق الاعتداءات على الصحفيين والمصورين الصحفيين بصفة ملحوظة مقارنة بالأشهر الثلاثة الأولى من السنة الحالية.
حيث سجلت وحدة الرصد 12 اعتداء خلال شهر أفريل 2021، وقد ورد عليها 20 إشعارا بحالة، عبر الاتصالات المباشرة أو الرصد على شبكات التواصل الاجتماعي ومحامل المؤسسات الإعلامية أو عبر المعاينات الميدانية.
ودعت الوطنية للصحفيين التونسيين رئاسة الحكومة التونسية إلى إلزام الوزارات بتطبيق مبادئ الشفافية وقيم الحوكمة المفتوحة واحترام حق الصحفيين في الحصول على المعلومة، مع الإلغاء الفوري لمنشور وزارة الصحة المعطل للحصول على المعلومة.
كما دعت النقابة، وزارة الداخلية إلى التحقيق في الاعتداءات العنيفة التي مارسها أعوانها في حق الصحفيين والمصورين الصحفيين وضربهم لحرية العمل والإدانة العلنية لها، مع التحقيق جديا في ما قام به أعوانها داخل وكالة تونس إفريقيا للأنباء ومحاسبة كل من تورط في أعمال العنف التي استهدفت الصحفيين.
دعت النقابة،خذلك، وزارة الداخلية لإخطار أعوانها بقواعد احترام حرية العمل الصحفي والتدخل لفائدة الصحفيين والمصورين الصحفيين في حال تعرضهم للخطر.
ووجهت النقابة، أيضا، دعوة إلى المجلس الأعلى للقضاء قصد توعية القضاة بضرورة التتبع على معنى القانون المنظم لقطاع الإعلام واحترام صلاحيات الهيئة التعديلية في إطار ما يمنحه لها القانون.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق