وطني

توزر: وقفة احتجاجية للمطالبة بإصلاح “السكانار” المعطلة منذ 7 أشهر وبصيانة عدة معدات طبية

نفذت مجموعة من ناشطي المجتمع المدني والمنتسبين للقطاع الصحي في ولاية توزر، صباح اليوم الجمعة 11 ديسمبر 2020، وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية طالبوا خلالها بإصلاح وحدة الكشف بالمفراس “السكانار” بالمستشفى الجهوي بتوزر المعطلة منذ ما يقارب الـ7 أشهر ما أجبر المرضى على تكبد مشاق التنقل الى ولايات أخرى أو القيام بالفحوصات في القطاع الخاص.

وبحسب ما صرح به عدد من المشاركين في الوقفة، في تصريحات متطابقة ، فإن تأخر اصلاح العطب، وعدم تجاوب المصالح المركزية لوزارة الصحة مع دعوات عاملين في القطاع الصحي وناشطين في المجتمع المدني بالجهة غير مبرر باعتبار أن الوزارة على علم بوضع وحدة الكشف بالمفراس.

كما لفت المشاركون في الوقفة، التي ساندها الاتحاد الجهوي للشغل وفرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، باعتبار أن الحق في الصحة هو حق يكفله الدستور ويتنزل في إطار حقوق الانسان، الى وضعية القطاع الصحي في الجهة الذي يعاني عدد منهم من نقص المعدات والتجهيزات وعدم عناية الجهات المختصّة بالمعدات المعطلة والتي يتطلب إصلاحها وقتا مطولا.

وأكدوا اعتزامهم تنفيذ وقفة مماثلة يوم الجمعة المقبل أمام مقر وزارة الصحة في حركة تصعيدية للفت النظر الى أهمية وحدة الكشف بالمفراس ودورها بالنسبة للمرضى في الجهة وخاصة ضعاف الحال علاوة على أهميتها في تقصي فيروس “كورونا” المستجد.

وات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق