أهم الأحداثاخر الأخباروطني

حمّة الهمامي: الخطر الداهم هو شعبوية قيس سعيّد

أكد رئيس حزب العمال حمة الهمامي ان الخطر الداهم هو شعبوية قيس سعيّد، الذي في حال سمحت له موازين القوى بضرب حرية التعبير وغيرها من الحريات سيضربها، وأنه لا وجود لمكسب غير قابل للتراجع.
وأشار الهمامي في حوار مع اكسبراس اف ام  اليوم الاربعاء 24 نوفمبر 2021 الى ان رئيس الجمهورية قيس سعيد واصل في الخيارات الاقتصادية والاجتماعية نفسها، ولم يدخل أي تغييرات، موضحا ان سعيّد توجه للحوار مع الأعراف ورؤساء الأموال والبنوك، وتوجه نحو خدمة مصالح الأقلية الثرية، ولكنه لم يتحاور مع اتحاد الشغل.

وفي حديثه عن القانون عدد 38 الخاص بالمعطلين قال حمة الهمامي ان موقف سعيّد من هذا  القانون وحديثه عن التقشف فيه رسالة لصندوق النقد الدولي، بأنه لن تكون هناك انتدابات في الوظيفة العمومية.

كما تساءل الهمامي عن مآل قانون المالية التكميلي لسنة 2021 وقانون المالية لسنة 2022، في ظل غياب أي موارد للدولة

وأضاف الهمامي قائلا:  أن القمع السياسي في عقارب وشيطنة التحركات الاجتماعية تتولى اعتماده السلطة لتبرير القمع الأمني للاحتجاجات، قائلا نحن متجهون نحو نظام استبدادي.

واعتبر الهمامي أن سعيد معادي للحريات وللمساواة ويريد إقامة حكم فردي مطلق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق