وطني

رفيق عبد السلام : موضوع الانسحاب من حكومة الشاهد غير مطروح داخل النهضة

نفى القيادي في حركة النهضة رفيق عبد السلام أن تكون الحركة قد طرحت مسألة الانسحاب من حكومة الوحدة الوطنية التي يرأسها يوسف الشاهد.

وأوضح رفيق عبد لسلام من خلال تدوينة في صفحته الرسمية ان “موضوع الانسحاب من الحكومة ليس مطروحا للنقاش أصلا لأننا طرف مسؤول ونقدر مصالح البلد بروية وعقلانية بعيدا عن المصالح الفردية والفئوية . نحن نتحمّل المسؤولية في الحكم بقدر نصيبنا في الحكومة. ولَم ندع سنة 2014 اننا سنحل كل مشاكل تونس بعمل سحري”.

وأضاف رفيق عبد السلام “ان وجود حزب منظم ومسؤول يمثل ضمانة أساسية لأمن تونس واستقرارها. الأوضاع ليست مثالية في تونس، ولكن المؤكد انها ستكون أسوأ بكثير في حال خروج النهضة للمعارضة . نحن مقتنعون بأننا قادرون على فتح باب الأمل امام التونسيين وقطع خطوات مهمةً باتجاه التنمية وتحسين عيش التونسيين بعد ان استكملنا المهمة السياسية بنجاح”.

وتابع عبد السلام “ان اكبر التحديات التي تواجه تونس الْيَوْمَ هي القوى الفوضوية التي تراهن على الاستثمار في الأزمات واستهداف مؤسسات الدولة بدل ان تحث التونسيين على استعادة روح العمل والمثابرة والانضباط لتحريك عجلة الاقتصاد المتعثرة وتحسين ظروف العيش. اعتمادا جهود التونسيين وعرقهم”.
تجدر الإشارة إلى أن عددا من وسائل الاعلام قد نقلت دون تثبت عن موقع ” العربي الجديد ” نبأ طرح القضية في هياكل النهضة ، كما أن الموقع الذي يعد مصدرا للأخبار لم يكلف مراسله عناء الاتصال بالجهة المعنية لتأكيد الخبر أو نفيه .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق