أهم الأحداثاخر الأخباروطني

سامية عبو: ” سياسة الإفلات من العقاب والقضاء الصامت يسمح بتواصل عدم تطبيق القانون “

قالت النائب عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو خلال مداخلتها في الجلسة العامة المنعقدة اليوم السبت 5 ديسمبر 2020، أن القضاء يتحمل مسؤولية تدهور الوضع العام بالبلاد، مؤكدة أن سياسة الإفلات من العقاب والقضاء الصامت سمح بتواصل عدم تطبيق القانون.

و أفادت عبو خلال الجلسة العامة التي خصصت للنظر فيمشروع ميزانية الدولة ومشروع الميزان الإقتصادي ومشروع قانون المالية لسنة 2021 وذلك بحضور رئيس المجلس الأعلى للقضاء والوفد المرافق له، أن الصراع الهووي يطغى اليوم على المشهد السياسي على حساب القضايا الحقيقية للمواطن التونسي.

و من جهته أكد  النائب عن كتلة حركة النهضة عماد الخميري أن  القضاء هو أحد ضمانات الديمقراطية في تونس وهو ثمرة نضالات التونسيين و أن التجاذبات السياسية أضرت بإستقلاليته.

و من جانبه إعتبر النائب المستقل عدنان الحاجي أن السلطة القضائية غير مستقلة على المستوى المالي والاداري وتتبع السلطة التنفيذية واضراب القضاة أكبر دليل على ذلك، مضيفا أنه من حق القاضي أن يتولى مناصب سياسية ولكن من “حقنا أن نرفض عودته للقضاء والحكم بين الناس لأن السياسيَّ لا يمكن أن يكون محايدا”، وفق قوله.

و تابع الحاجي قائلا : أنه من غير المعقول أن تقوم محكمة المحاسبات بإعداد التقارير وإحالة القضايا إلى هيكل قضائي آخر ليحكم فيها،على حد تعبيره.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق