اقتصادتونسوطني

سليم الفرياني”هناك أطرافا سياسية عملت على عرقلة المشروع بحقل نوارة”

فند وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة سليم الفرياني ما راج حول وجود إضراب بحقل نوارة بولاية تطاوين.

وبين الفرياني خلال ندوة صحفية انتظمت أمس الجمعة 7 فيفري 2020، أن هناك أطرافا سياسية عملت على عرقلة هذا المشروع ، مضيفا أن الحديث  عن وجود إضراب في حقل النوارة ” مجرد ابتزاز “وبين الوزير أن القيادات العليا لاتحاد الشغل ومنظمة الأعراف كانوا شركاء داعمين لهذا المشروع.

و كان الإتحاد الجهوي للشغل بتطاوين قد عبر في بيان  له عن إستنكاره ما اعتبره ”حرمان الجهة”  من احتفال يليق بمشروع في حجم وأهمّية حقل نوارة للغاز الطبيعي.

وذكر البيان أنّ الحقل لن يدخل حيّز الإنتاج قبل يوم 10 مارس، مطالبا بتنظيم إحتفال رسمي يحضره كافة المسؤولين الجهويين.

وللإشارة فقد أعلن الرئيس الحكومة المكلف بتصريف الاعمال يوسف الشاهد عن الانطلاق  الرسمي في استغلال حقل نوارة بقيمة استثمارية بـ 3.5 مليار دينار وطاقة انتاجية بـ 2.7 مليون متر مكعب من الغاز بداية من الاربعاء 5 فيفري 2020.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق