اخر الأخبارحصريوطني

محمد الكيلاني: حكومة نجلاء بودن هي حكومة “الأمر الواقع”

أكد مؤسس الحزب الاشتراكي اليساري التونسي محمد الكيلاني أن حكومة نجلاء بودن هي حكومة “الأمر الواقع” بعد المسار الذي فرضه رئيس الدولة عن طريق الإجراءات الاستثنائية منذ 25 جويلية.

وأوضح في تصريح لـ”الرأي العام” أنه ورغم عدم ارتكاز حكومة بودن على شرعية دستورية، فإن الأمر الواقع فرض أن تكون مثل هذه الحكومة اليوم.

واعتبر محمد الكيلاني أن الإشكال الرئيسي يتمثل في مدى قدرة الحكومة الجديدة على مواجهة الأوضاع الراهنة على النطاق الوطني والمحيط الإقليمي والدولي، مبرزا أن هذا الإشكال مرتبط بالخيارات والسياقات التي ستنتهجها الحكومة.

وتابع أن حكومة نجلاء بودن في حاجة إلى توجهات خاصة لتوحيد الشعب التونسي وعدم ترخ في حالة “اقتتال سلمي”، مشيرا إلى إمكانية اندلاع مواجهات بين القوى المتناقضة قد تكون أخطر مستقبلا.

ودعا محمد الكيلاني كلا من رئيس الجمهورية قيس سعيد ورئيسة الحكومة نجلاء بودن إلى “وقفة تأمل” وإعادة النظر في الخيارات.

وتحدث كذلك عن ضرورة إيجاد “حل وسط” لإنقاذ البلاد من الانهيار الاقتصادي والتحارب الأهلي، مضيفا: “لكن لا أعتقد ذلك بسبب حالة التوتر والتشنج الموجودة على الساحة، نحن نتجه نحو الأسوأ”.

كما أشار إلى غياب التصورات والخيارات الواضحة لمواجهة الصعوبات المالية وانعدام التنمية، مؤكدا أن الدول الشقيقة والصديقة غير قادرة على تعويض الدولة التونسية في تحمل مسؤوليتها تجاه مجتمعها خاصة مع غياب ثقافة العمل وانتشار الفساد وثقافة الربح السريع.

وقال: “لا يمكن حل هذه الظروف العصيبة إلا بالعقل والخيارات الموزونة التي للأسف غير موجودة حاليا، سنواجه صعوبات كبرى في النصف الأول من العام الجديد”.

ولفت محمد الكيلاني عن غياب الاستعداد لحل المشاكل السياسية وإجراء حوار وطني جدي والتعويل على الذات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق