اخر الأخبارحصريوطني

محمد الكيلاني لـ”الرأي العام”: اليسار في حاجة إلى ثورة فكرية ضد الجمود العقائدي ليستوعب متطلبات العصر

اعتبر المناضل اليساري ومؤسس الحزب الاشتراكي اليساري التونسي محمد الكيلاني أن اليسار بصفة عامة عقائدي جدا، والأفكار التي يؤمن بها اليساريون ينظرون إليها كأفكار قارة ودائمة لا تتغير.

وأضاف في حوار خاص مع “الرأي العام”: “الجانب الفكري اليساري يتميز بجمود عقائدي كبير، وهو ما جعله ينظر إلى مخرج مطلق حول الأفكار التي يؤمن بها كل طرف، الحزب الذي يؤمن بكونه قائدا للبروليتاريا والطبقة العمالية لا يقبل اقتسام القيادة مع غيره ممن يعتبرهم انتهازيين، الثورة الفكرية داخل اليسار لم تحصل بعد وهو في حاجة إلى ثورة فكرية ضد الجمود العقائدي حتى يصبح الفكر الاشتراكي العلمي مستوعبا لمتطلبات العصر”.

وتابع: “شخصيا لا أرى في الأفق القريب حلا لهذه المعضلة، التجديد لا يعني نفي الوجود بل يعني استيعاب متطلبات العصر، وفي تونس لدينا عقدة من الموروث الثقافي وكيفية تبني الاشتراكية”.

وأشار الكيلاني إلى أن حركة النهضة على سبيل المثال لم تغير الأسس التي انطلقت منها، لكنها في السياسة مرنة جدا وتراجع نفسها وتأقلم سياستها العملية باستمرار وهو ما جعلها تتفاعل مع الواقع عكس اليسار الذي يعاني من معضلة في التعامل السياسي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق