أهم الأحداثاخر الأخباروطني

مزيد التنسيق والتعاون بين تونس وفرنسا في مجال مقاومة الإرهاب

استقبل رئيس الحكومة هشام مشيشي، اليوم الخميس، بقصر الحكومة بالقصبة، وزير الشؤون الأوروبية والخارجية الفرنسي جون ايف لودريان والوفد المرافق له.

وحسب بلاغ لرئاسة الحكومة، تناول اللقاء سبل دعم علاقات التعاون بين البلدين وتطويرها لتشمل مجالات جديدة، كما تم التطرق إلى ضرورة التسريع في انجاز المشاريع التنموية في تونس ومزيد التنسيق والتعاون في مجال مقاومة الإرهاب، والإعداد للاجتماع الثالث للمجلس الأعلى للتعاون التونسي الفرنسي الذي سيلتئم في شهر مارس 2021.

وأشاد رئيس الحكومة بعراقة العلاقات التونسية الفرنسية خاصة أن فرنسا تُعد الشريك الأول لتونس في المجال الاقتصادي وأهم شريك في منطقة اليورو من حيث حجم الاستثمارات في البلاد داعيا إلى ضرورة العمل المشترك من أجل تطوير الاستثمارات وحجم التيادل التجاري بين البلدين.

من جانبه بلغ وزير الشؤون الأوروبية والخارجية الفرنسي تحيات وشكر الوزير الأول الفرنسي لرئيس الحكومة على تقديمه التعازي إثر الحادثة الإرهابية التي شهدتها فرنسا الأسبوع الفارط كما عبٌر عن تطلع بلاده إلى مزيد تدعيم التعاون والشراكة مع تونس خصوصا خلال هذا الظرف العالمي الصعب مع انتشار وباء كورونا وتراجع نمو معظم الاقتصاديات في العالم، مؤكدا استعداد فرنسا لدعم تونس في إطار جهودها لمكافحة انتشار جائحة كوفيد-19.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق