أهم الأحداثاخر الأخبار

موزاييك : التيار الديمقراطي وحركة الشعب لن تشاركا في حكومة الجملي

أعلنت إذاعة موزاييك أنه من المنتظر أن يعلن حزب التيار الديمقراطي اليوم الجمعة عن عدم مشاركته في تشكيل حكومة حبيب الجملي لأسباب سيكشف عنها الأمين العام للحزب محمد عبو.

وبذلك يكون التيار وحركة الشعب قد قررا عدم المشاركة في الحكومة بعد تكوين كتلة برلمانية موحّدة تحت إسم ” الكتلة الديمقراطية” ستكون في  المعارضة البرلمانية.

وكانت حركة الشعب قد أصدرت  بيانا يوم الخميس 5 ديسمبر 2019، إعتبرت فيه أن ”الأسلوب والمنهج المعتمد في تشكيل الحكومة هو استمرار للفشل وسيؤدّي بالضرورة لما آلت اليه الحكومات المتعاقبة منذ الثّورة ممّا يضع الكثير من الشّك حول قدرة رئيس الحكومة المكلف وفريقه المرتقب على وضع حلول للتّحديات الكبرى في كل المجالات”، مؤكدة رفضها ”المشاركة في تعميق الأزمة الاقتصاديّة والاجتماعيّة وارتهان القرار الوطني للمحاور والدوائر الأجنبيّة”.

وشدّدت حركة الشعب على أنها حرصت على التّواصل والتّشاور مع حبيب الجملي  بمجرد اقتراحه من طرف حركة النهضة وتكليفه رسميّا بالعمل على تشكيل الحكومة، كما حرصت على تقديم تصوّرات تضمّن حدّا أدنى من النجاح في المرحلة المقبلة فعبّرت عن استعدادها لتحمّل المسؤوليّة و المشاركة في الحكومة  شرط تغيير منهجيّة تشكيلها و اقدام رئيس الحكومة المكلف على اعلان سياسي يمكّن من ”تسييج الحكومة و تحديد الأطراف الحزبيّة المشاركة، ويحدّد موقع و دور الدولة في الاستحقاقات الاقتصادية و الاجتماعية، ويوضّح موقع ومكانة التّنمية الجهويّة ومراجعة العلاقة الظالمة بين المركز و الأطراف، ويحدّد السّياسة الماليّة والنّقدية ودور النّظام البنكي وخاصة البنك المركزي والموقف من  سياسة التّداين، ويرسم توجّه العلاقات الدّوليّة ودورها في توفير فرص تنمية حقيقيّة لتونس”، حسب نص البيان.

وقالت الحركة أنها لاحظت إستمرار نفس الأسلوب القديم والمنهج المعتاد في تشكيل الحكومة وغياب الجديّة المطلوبة والشّروط الدّنيا الضّامنة للنّجاح وتقديم منجزات للشّعب، حسب تعبيرها. مسجلة ”عدم جديّة رئيس الحكومة في التّعاطي ايجابيّا مع المقترحات المقدّمة  وإصراره على إعادة انتاج الفشل”.على حد ما أورده المصدر.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق