أهم الأحداثاخر الأخباراقتصاد

واشنطن تنتقد الجزر الصينية العائمة

قال قائد الأسطول الأمريكي في المحيط الهادي اليوم الجمعة إن الشراكة بين الولايات المتحدة و”البلدان أصحاب الفكر المتماثل” ستحافظ على أمن الدول الآسيوية في مواجهة المنافسة من الصين.

وخلال زيارة لبانكوك انتقد الأميرال جون أكيلينو تشييد الصين جزرا صناعية في بحر الصين الجنوبي، الممر المائي الحيوي للتجارة والغني بموارد الطاقة والذي تتنازع الصين السيادة عليه مع خمس دول.

وقال أكيلينو “نحن في منافسة مع جمهورية الصين الشعبية… بيننا خلافات متأصلة في الفكر. عندما تتحدث الولايات المتحدة عن القيم، فهي القيم التي تتشاركها البلدان أصحاب الفكر المتماثل… وأعتقد أن قوة الشراكات في تلك القيم هي ما سيحافظ على أمن بلدان المنطقة”.

وتوجد توترات بين الصين والولايات المتحدة في المياه الآسيوية حيث تقول واشنطن إنها تدافع عن حرية الملاحة بموجب القانون الدولي بينما تتهمها بكين بمحاولة إثارة متاعب.

وقال أكيلينو “قلت إننا في منافسة مع الصين، لكن هذا لا يعني صراعا. سنتعاون فيما يمكن التعاون فيه، وسنتنافس فيما يتحتم علينا المنافسة فيه”.

كانت بعض دول جنوب شرق آسيا تخشى من احتمال انسحاب الولايات المتحدة من المنطقة خلال حكم الرئيس دونالد ترامب في الوقت الذي تتنامى فيه هيمنة الصين، لكن أكيلينو قال إن واشنطن ستظل في المنطقة لأعوام مقبلة.

لمزيد من الأخبار إشترك في الصفحة الرسمية لـ "الرأي العام" على الفايسبوك
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق