أهم الأحداثاخر الأخباردوليكورونا

إصابات كورونا الجديدة تسجل مستويات قياسية في الغرب الأوسط الأمريكي وخارجه

تكافح ولاية ويسكونسن وولايات أخرى في الغرب الأوسط الأمريكي وخارجه لمواجهة تزايد معدلات الإصابة بمرض كوفيد-19، مع ارتفاع عدد الإصابات ومعدلات دخول المستشفيات إلى مستويات قياسية، في مؤشر مقلق على تزايد تفشي الفيروس في البلاد مرة أخرى مع انخفاض درجات الحرارة. وسجلت تسع ولايات، من بينها ميشيجان ونورث كارولاينا، يوم أمس الخميس معدلات قياسية لزيادة حالات الإصابات اليومية وفق إحصاء لرويترز.

كان الرقم القياسي السابق لعدد الإصابات الجديدة في ميشيجان قد سُجل في الثالث من أفريل ، في الأيام الأولى من تفشي الجائحة في الولايات المتحدة.

وتواكب الموجة الأحدث من معدلات الارتفاع القياسية الاتجاه السائد لمعدلات التفشي في أكتوبر تشرين الأول، وهو الشهر الذي سجلت خلاله نصف الولايات الأمريكية الخمسين أعلى زيادات يومية في الإصابات الجديدة.

وزادت الإصابات الجديدة في ويسكونسن بواقع 3747 حالة يوم الخميس، وهو أعلى عدد يومي على الإطلاق. وفي بعض المناطق، بلغ معدل استخدام أسرة وحدات الرعاية المركزة في المستشفيات 90 بالمئة.

وأعلنت أندريا بالم المسؤولة بالقطاع الصحي في الولاية خلال مؤتمر صحفي أن مستشفى ميدانيا افتتح في إحدى ضواحي مدينة ميلووكي، تحسبا لتجاوز عدد المرضى المصابين بالفيروس الطاقة الاستيعابية للمرافق الطبية، لم يستقبل أي مرضى حتى الآن.

وانتقد حاكم ويسكونسن توني إيفرس، وهو ديمقراطي، قرارا اتخذه أحد القضاة في الولاية بوقف مؤقت لتنفيذ أمر بالحد من التجمعات في الحانات والمطاعم وغيرها من الأنشطة بالأماكن المغلقة. وقال إيفرس إن إدارته ستطعن على قرار القاضي الذي أُعلن أول  أمس الأربعاء.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق