أهم الأحداثاخر الأخباروطني

إطارات بنكية عليا وراء تهريب العملات الأجنبية إلى الخارج


أفاد الناطق الرسمي باسم الديوانة التونسية هيثم الزناد خلال مداخلته اليوم الخميس 14 مارس 2019، في برنامج ايكوماغ أن إدارة الأبحاث الديوانية تمكنت الأسبوع الفارط من كشف شبكة متورطة في تهريب مبالغ من العملة الأجنبية إلى الخارج بلغت قيمتها حوالي 200 مليون دينار تمّ تحويلها عن طريق فرع بنكي وإيداعها بحسابات بنكية بالخارج.

وقد أشار هيثم الزناد إلى أنّ المشتبه به الرئيسي تاجر أصيل الجهة تعمّد استعمال تصاريح مدلّسة لعمليات توريد صوريّة وقدّم للبنك نسخ من فواتير ووصولات خلاص مفتعلة لبضائع لم يتمّ اقتناؤها أو توريدها مطلقا، و قد اعتمد البنك هذه الوثائق للقيام بتحويل العملة الأجنبية إلى الخارج دون التثبت من صحّتها و دون الرجوع للمنظومة الاعلامية للمبادلات التجارية “TTN” .

وأشار هيثم الزناد أنه تمّ إجراء مراقبة للبنك الذي قام بالتحويلات المالية وحجز الوثائق المعتمدة في ذلك مبينا أنه حسب الأبحاث الأولية التي هي الآن من أنظار القطب القضائي المالي فإن هناك عدد من إطارات بالبنكية يشتبه في تورّطها عمليات تهريب العملة .

كما بين هيثم الزناد أن المعني بالقضية في حالة فرار وأن الابحاث لا تزال متواصلة للكشف عن كافة أعضاء الشبكة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق