أهم الأحداث

الجلاصي: القائمة الرسمية للمترشحين ستسلم لهيئة الانتخابات

قال القيادي في حركة النهضة عبد الحميد الجلاصي في ميدي شو الخميس 18 جويلية 2019 إن كل الأحزاب في بلادنا تعيش نقاشات وخلافات بخصوص تشكيل القائمات المترشحة للانتخابات التشريعية.

وأوضح ضيف ميدي شو أن الحركة اختارت طريقا أكثر تعقيدا في تشكيل القائمات وهي ‘جلسة كبار الناخبين’ التي أفضت إلى مجموعة من النتائج وإثر ذلك إنطلق المكتب التنفيذي للنهضة في إعلام الجهات بالقائمات التي أقرها، مبينا أنها أثارت ردود فعل متباينة بين قبول وتحفظ ورفض ورفض مطلق.

وأشار عبد الحميد الجلاصي  إلى أن النقاش الحالي داخل النهضة يحوم حول التثبت من الدور الذي قام به المكتب التنفيذي هل أنه تعديلي أم  شهد تعسفا على المنخرطين والقيادات.

وأضاف” العملية الديمقراطية في الجهات أفرزت مجموعة من الأسماء، الناخبون عبروا عن وجهة نظرهم وهذه النتائج يجب أن تقرأ في موضوع الشباب والمرأة والكفاءات والتوازنات المحلية والجهوية وتقرأ أيضا بالنسبة للرسائل الموجهة إلى شخصيات ورمزيات داخل الحركة”.

وتابع الجلاصي ”لا خلاف الآن داخل حركة النهضة حول صلاحيات المكتب التنفيذي التي يضمنها القانون الأساسي  وإنما السؤال المطروح هو حول التدخلات التي قام بها المكتب التنفيذي في الجهات هل تتناسب مع الفصل 112 من القانون الأساسي للحركة وهل أن خلفية التدخل هي انتخابية لتحسين الأداء أو خلفية متعلقة بالتنوع  داخل الحركة ومقولة الانسجام صلبها”.

 

وشدد الجلاصي على أن القائمات الرسمية لحركة النهضة هي التي ستقدم إلى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، مشيرا إلى أنه متأكد من أن المكتب التنفيذي سيتفاعل مع التقارير الواردة من الجهات وسيتم تعديل القائمات إلا أن السؤال المطروح هل أن حجم التعديل سيستجيب لطلبات الجهات؟.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق